عدم كفاية الحليب

Posted on 13/06/2006

4


عدم كفاية حليب الأم للرضيع

من أكثر الأسباب التي تذكرها الأم تبريراً للبدء في التغذية الصناعية أو التوقف عن الإرضاع، اعتقادها

انه لا يوجد لديها ما يكفي من الحليب

في العادة يحصل الرضيع على كل ما يحتاجه من حليب   الثدي حتى إذا اعتقدت الأم أنه لا يوجد لديها ما يكفي منه. وفي بعض الأحيان لا يحصل الرضيع على ما يكفي من حليب الثدي، ولكن يرجع ذلك في العادة إلى عدم رضاعته بالقدر الكافي أو الفعال، ونادراَ ما يكون السبب هو عدم قدرة الأم على إنتاج ما يكفي من حليب الثدي.

لهذا يغدو من الضروري التفكير في كمية الحليب الذي يحصل عليها الرضيع، وليس في كمية الحليب الذي تنتجه الأم. 

      

*قد تظهر المشكلة:

 قبل البدء في الإرضاع في الأيام القلائل الأولى من الولادة

بعد البدء في الإرضاع، بعد بلوغ الرضيع شهراً من العمر.

 في وقت معين من اليوم وفي العادة في المساء. 

                                                 

*العلامتان التي يعتمد عليهما في أن الطفل فعلاً لا يحصل على كفايته من الحليب هم:

1- عدم زيادة الوزن بصورة كافيه

( اقل من 500جم /شهر- أو 125 غراماً كل أسبوع على مدى 6 أشهر الأولى من عمره – أو أقل من الوزن عند الولادة بعد مرور أسبوعين )

2- إخراج كمية قليلة من  البول المركز


 
( أقل من 6 مرات في اليوم مع اخضرار اللون ونفاذ الرائحة)

*علامات يمكن أن تعني أن الرضيع لا يحصل على كفايته من الحليب، ولكن من الصعب التيقن من ذلك، وعلينا البحث عن العلامات التي يعتمد عليها.

1- عدم شعور الرضيع بالاكتفاء بعد الرضاعة

2- كثرة بكاء الرضيع

3- زيادة كبيرة في عدد مرات الرضاعة

4- الرضعات الطويلة جداً

5- رفض الرضيع للرضاعة

6- صلابة براز الرضيع وجفافه واخضراره

7- عدم توارد الحليب إلى الثدي ( بعد الولادة )

8- عدم خروج الحليب من الثدي عند الاعتصار

9- عدم تضخم الثدي ( أثناء الحمل )

10-قلة مرات التبرز وقلة كمياته 

                  

 *عدد مرات التبرز
 

يتسم عدد مرات تبرز الرضع بالتباين الشديد. فقد لا يتبرز مطلقا لعدة أيام، وهذا أمر طبيعي. ومع ذلك، فعندما يتبرز الرضيع يكون ذلك في العادة بكمية كبيرة وشبه سائل، وقد يدل البراز الجاف وذو الكمية الضئيلة على أن الرضيع لا يحصل على كفاية من الحليب.

*علامات على عدم كفاية الحليب لا يمكن الإعتماد عليها

                      1- مص الرضيع أصابعه    

                                                                            

              

                           2- نوم الرضيع لفترة أطول بعد تغذيته اصطناعيا

                       3- عدم استدارة بطن الرضيع بعد الرضعات

                       4- عدم امتلاء الثدي مباشرة بعد الولادة

                       5- زيادة ليونة الثدي عن ذي قبل

                       6- عدم تقاطر الحليب من الثدي

                       7- عدم الشعور بمنعكس الأوكسيتوسين

                       8- تساؤل أفراد الأسرة عن مدى كفاية الحليب

                           9- قول العاملات الصحيات إن الحليب غير كافي

                          10- قول شخص ما للأم أنها عمرها غير مناسب

                      11- قول شخص للأم إن طفلها صغير أو كبير الحجم

                      12- قلة الخبرة السابقة بالرضاعة 

                          13- أن يبدو الحليب رقيق القوام

*كيف يمكن الكشف عن حصول الرضيع على كفايته من الحليب أو عدم حصوله على كفايته

     

   1- وزن الطفل                                                                                                                                           

                                  

                  يوزن الطفل ثم يوزن مرة أخرى بعد أسبوع.

إذا كان الرضيع يحقق زيادة كافية في الوزن فإنه يحصل على كفايته من الحليب. 

2- اختبار كمية بول الرضيع

                                                                               

الرضيع الذي يرضع رضاعة مقتصرة والذي يحصل على ما يكفيه من الحليب يطرح بولا ً مخففاً من 6- 8 مرات على الأقل خلال 24 ساعة ولكن لا يمكن التيقن من ذلك لو كان الرضيع يتناول مشروبات أخرى.متابعة الحالة يومياً مع طبيبك ثم أسبوعياً حتى يحقق الرضيع زيادة في الوزن قد يستغرق الأمر من 3-7 أيام حتى يزداد وزن الرضيع.

                 مع تحيات د.إيمان اليافعي

                     

                               

                           

About these ads